الأخبار المحلية

الحزام الأمني يضبط كميات كبيرة من المواد الكيميائية المستخدمة للأغراض العسكرية في العاصمة عدن

في إطار الجهود الأمنية الحثيثة لقيادة قوات الحزام الأمني, تمكنت قوات حزام عدن من ضبط ما يقارب أربعة أطنان من المواد الكيميائية التي تستخدم للأغراض العسكرية, في أحد الهناجر بمدنية انماء في مديرية البريقة.

وتواصل قوات الحزام الأمني تحقيق العديد من الانجازات من خلال حملاتها الأمنية التي تمكنت خلالها القبض على العديد من الخلايا الإرهابية وعصابات ترويج المخدرات وضبط العناصر المطلوبة ومنع السلاح وغيرها.

وفي السياق, أفاد قائد القطاع الأول لحزام عدن, النقيب مالك فضل أن القطاع الأول قام بتفتيش عدد من الهناجر بمدينة إنماء وذلك بعد عمليات رصد وتحري وفقا لمعلومات أمنية, حيث ضُبط اثناء تفتيش أحد الهناجر ما يقارب أربعين برميل يحتوي على مواد سريعة الاشتعال”.

وأشار قائد القطاع الأول أن تقرير الخبراء المختصين حول المضبوطات فقد أكد إنها تحتوي مادة مسحوق الألومنيوم وهي مادة يمكن خلطها مع بيركلورات الأمونيوم ليتم انتاج وقود صاروخي قوي, مشيرا أن وصف الشحنة بأنها (صمغ الزهور) يؤكد أنها استوردت لاغراض نشاط عدائي لصنع المتفجرات أو الوقود الدافع.

وأضاف أن الشحنة احتوت كذلك أكياس غير معلمة من مسحوق أكسيد الحديد والذي يستخدم كمادة مضافة لوقود الصواريخ حيث يعمل كمحسن معدل الاحتراق وبالنظر لوجود هذه المادة مع مسحوق الالومنيوم فذلك يثبت أن هذه الشحنة كانت تهدف لإنتاج وقود للصواريخ.

وأوضح النقيب مالك فضل أن الشحنة ضمت أكياس من مواد راتنج الفينول ومسحوق غراء الأرز اللزج وكلها مواد كيميائية تستخدمها مليشيا الحوثي لدعم صناعتهم في تصنيع الصواريخ ومنظومات الصواريخ والمواد المتفجرة.

منوها إلى أنه تم تحريز المضبوطات وضبط العصابة التي كانت تنوي نقلها إلى المناطق التي تسيطر عليها مليشيا الحوثي الإرهابية, وتم تحويلها الى النيابة الجزائية باتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم.

المصدر : المركز الإعلامي لقوات الحزام الأمني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى